“أصمد أصمد يا رفيق..مثل الراعي بالتحقيق” ما هي قصة الشهيــد إبراهيم الراعي؟

السابق
نشتاق إلى صلاة في الأقصى في زمن #الكورونا
التالي
الشارع الاستيطاني الإسرائيلي رقم 1 الواصل بين تل أبيب والقدس وغور الأردن والذي يفصل الضفة الغربية